اخبار

 

تظاهرات الغربية تمتد لخمس مناطق في بغداد والحلول مازالت ترقيعية

تاريخ النشر       22/01/2013 08:06 PM



خاص- الناس
 
يبدو ان المرحلة (السورية) من تظاهرات المنطقة الغربية قد بدأت فعلا عبر أستمرار ألتظاهرات المتنوعة في مناطق عدة وليس في منطقة واحدة من العاصمة العراقية بغداد حيث أقُيمت صلاة جمعة (لاتخادع) في العامرية والتاجي والغزالية في الجامع الشهير (أم القرى) والدورة  والطارمية!.
وقال شهود عيان لـ(الناس) في اتصال هاتفي إن جمعة (لاتخادع ) في بغداد حضرها ألألاف من المتظاهرين ألذين رفعوا شعارات سياسية منددة بادارة الحكومة لأزمة المطالب التي رفعتها الجماهير في المنطقة الغربية وتميزت بالتنظيم الشديد ويبدو أن المناطق العراقية الحالية سيتسع نطاق التظاهرات فيها لتشمل مناطق اخرى مايرشح ألاوضاع السياسية والأجتماعية في البلد إلى مزيد من التحريض والشد والعنف الطائفي أذا لم يتدخل الخيرون والحكماء وأن لايقتصر دورهم على إطلاق سراح سجناء بل عبر إطلاق مبادرة سياسية تنقذ العراق من مخلب الحرب الطائفية خصوصا في بغداد!.
في هذا الوقت دعا الشيخ الدكتور العيساوي امام جمعة وجماعة مرقد الشيخ عبد القادر الكيلاني المتظاهرين وقادة الحراك الشعبي إلى عدم التظاهر في العاصمة العراقية كونها منطقة استقطاب وتجاور تاريخي سني شيعي ومن شان وجود مثل هذه التجمعات البشرية والسياسية أن تزيد الأمر سوءاً خصوصا وإن مجموعات مسلحة وتيارات سياسية بدات تتظاهر بكامل اسلحتها في المناطق المتجاورة وهي رسالة يمكن أن يفهم منها الشيء الكثير!.
قيادي في التحالف الوطني أكد لـ(الناس)..من الأن وصاعداً لابد أن نضع خطين تحت أي حراك (شعبي) في العاصمة وماجرى في سوريا في البداية هو ذاته الذي يجري في بغداد مايعني أن الفاعل واحد والوقود هي الناس!.




... ارسل الى صديق  ... نسخة للطباعه ...اضف الى المفضله Bookmark and Share

 

 

 

 

   

 

  Designed & Hosted By ENANA.COM

   جريدة الناس , العراق – بغداد